تنويه هام: المحتوى هنا مجرد محتوى تعليمي وليس بديلاً عن الاستشارة القانونية ينصح الاتصال بنا اذا رغبت في استشارة قانونية

محامى شركات : شركات المساهمة في القانون السعودى

مقدمة
يعد محامي شركات مساهمة من الكفاءات القانونية التي تلعب دورًا حاسمًا في دعم وتوجيه الشركات المساهمة في المملكة العربية السعودية. تقوم هذه الشركات بتوجيه استثمارات كبيرة وتنظيم أنشطتها ومسؤولياتها وفقًا للأنظمة واللوائح المعمول بها في المملكة. وبناءً على ذلك، يلعب المحامون المتخصصون في مجال الشركات المساهمة دورًا أساسيًا في توفير الاستشارات القانونية والدعم القانوني

شركات المساهمة في النظام السعودي، تحتل الشركة المساهمة مكانة بارزة كأحد أهم وسائل تعزيز الاقتصاد ودعامة أساسية لتحقيق التنمية الاقتصادية. يظهر اهتمام النظام السعودي المستمر بتطوير وتعزيز أداء الشركات المساهمة. وهذا يعكس أهمية الدور الذي تلعبه هذه الشركات في تعزيز البنية الاقتصادية للبلاد.

كما قام قطاع الاستثمار في المملكة، ولا سيما شركات المساهمة، بمراحل متعددة من التحديث والتطوير. وهو ما أدى في النهاية إلى تطوير نظام الشركات الخاصة في السعودية بما يتلاءم مع الظروف الاقتصادية الراهنة والتطلعات المستقبلية.

لمزيد من المعلومات حول الشركات المساهمة في النظام السعودي وللاطلاع على التفاصيل والأنظمة المعمول بها. يمكنكم التواصل مع محامي متخصص في قضايا الشركات والاستثمار في جدة. يعد هذا المحامي خبيرًا في مجال الشركات وقوانينها، وبإمكانه تقديم المشورة والإرشادات المناسبة بخصوص الإجراءات القانونية المتعلقة بالشركات المساهمة.

يمكنكم التواصل معه عبر الاتصال بالرقم التالي: 00966565052502، للحصول على تفاصيل أكثر واستشارات قانونية تخص الشركات المساهمة في النظام السعودي.

افضل 6محامين في السعوديةالتقييم
المحامي سند الجعيد4.8
مكتب محاماة جدة4.8
مكتب محامي جدة4.7
محاماة الرياض4.66
مكتب محامي الرياض4.6
محامي السعودية4.6

شركة المساهمة في النظام السعودي

في النظام السعودي، تُعَدُّ شركة المساهمة أحد أشكال الشركات، حيث يتم تقسيم رأس مالها إلى أسهم متساوية القيمة وقابلة للتداول. تتحمل الشركة المساهمة المسؤولية الكاملة عن ديونها والالتزامات المرتبطة بأنشطتها. تتميز هذه الشركة بمجموعة من الخصائص والشروط التي يجب توافرها، وهي كما يلي:

  1. يجب أن يحمل اسم شركات المساهمة معنى يشير إلى طبيعة نشاطها، ولا يُسمح باستخدام أسماء أشخاص طبيعيين في اسم الشركة، إلا في حالات معينة مثل الاستثمار في براءات اختراع مملوكة للشخص نفسه.
  2. يمكن أن يكون اسم الشركة المساهمة اسم شخص طبيعي إذا كانت الشركة تمتلك منشأة تجارية تحمل نفس الاسم، أو إذا تم تحويل شركة سابقة إلى شركة مساهمة وكان اسمها يحتوي على اسم شخص طبيعي.
  3. يجب أن يكون رأس المال الأولي للشركة المساهمة كافياً لتحقيق أهدافها، ولا يجوز أن يقل عن 500,000 ريال، والمبلغ المدفوع من رأس المال عند التأسيس لا يجب أن يقل عن الربع من الرأس المال.
  4. هناك استثناءات فيما يخص شركات المساهمة المملوكة لشخص واحد والتي يُسمح لها بأن يكون رأس المال الأدنى عند التأسيس 500,000 ريال. يحمل هذا الشخص الصلاحيات الكاملة للجمعية المساهمة، بما في ذلك الجمعية التأسيسية وسلطاتها.

هذه هي بعض النقاط المهمة فيما يتعلق بالشركة المساهمة في النظام السعودي والتي تضمن الالتزام بالشروط والضوابط المحددة لضمان نجاح وتنمية الأعمال الاقتصادية.

نفي النسب في القانون السعودي

نظام الإثبات في النظام السعودى

البراءة في قضية تهريب المخدرات

أسباب البراءة في قضايا المخدرات والحشيش

أفضل محامي طلاق في جدة

انواع شركات المساهمة

في النظام السعودي، تُعد شركة المساهمة وفقًا للمادة 58 من نظام الشركات، شركة تتأسس من قِبل شخص واحد أو أكثر من الأفراد الطبيعيين أو الاعتباريين. تتميز هذه الشركة بتقسيم رأسمالها إلى أسهم قابلة للتداول. تكون الشركة المساهمة في النظام السعودي مسؤولة بشكل منفرد عن جميع الديون والالتزامات المترتبة على نشاطها.

إدارة الشركات المساهمة تختلف عن إدارة باقي أنواع الشركات الممكن تأسيسها في المملكة العربية السعودية. تمنح المادة 77 من نظام الشركات مجلس الإدارة صلاحيات واسعة لإدارة الشركة بالطريقة التي تحقق أهدافها، باستثناء الأمور المبنية على نظام الشركة الأساسي من قِبل العمال أو التصرفات التي تقع ضمن اختصاص الجمعية العامة. والجمعية العامة للمساهمين تُعد الركيزة الثانية لإدارة الشركة المساهمة، وهي تتكون من نوعين:

النوع الاول

هي الجمعية العامة الاستثنائية وفقًا للمادة 85 من النظام، وقد تم تخصيصها لما يلي:

  1. إقرار استمرارية نشاط الشركة أو حلها.
  2. تعديل النظام الأساسي للشركة باستثناء الحالات التالية:
  • تعديلات تتضمن حرمان المساهمين من الحقوق الأساسية التي اعتُبِرَت لهم وفقًا لصفتهم كمساهمين. يجب مراعاة حقوق فئة الأسهم التي يمتلكها كل مساهم.
  • التعديلات التي تزيد الأعباء المالية على المساهمين، ما لم يكن قد تمت الموافقة عليها من قِبل المساهمين.

النوع الثانى

تُعتبر جمعيات الجمعيات العامة للمساهمين وفقًا للمادة 87 من نظام الشركات السعودي هي:

  1. الجمعية العامة العادية: تعمل وفقاً للأنظمة والإجراءات المحددة وتتخذ القرارات المتعلقة بأمور مثل انتخاب أعضاء مجلس الإدارة أو عزلهم، وتحديد مراجع لحسابات الشركة واستبداله وتحديد رسومه، ومراجعة ونقاش تقارير مجلس الإدارة والقوائم المالية للشركة، وصياغة احتياطات الشركة وتحديد طرق استخدامها، واتخاذ القرارات المتعلقة بتوزيع الأرباح على المساهمين.
  2. الجمعية العامة المختصة: تستدعى وتتخذ قرارات بشأن المسائل كما تختص بها وفقاً للنظام، وتشمل هذه المسائل القرارات المتعلقة بتعديل النظام الأساسي للشركة.

باستناد إلى هذه الجمعيات، يقوم المساهمون باتخاذ القرارات المهمة المتعلقة بإدارة وتشغيل الشركة والمسائل المالية والاستراتيجية.

فيما يخص الشركة المساهمة المبسطة، والتي تم إدخالها كشكل جديد وفقًا للمادة 138 من نظام الشركات الجديد، تم تعريفها كشركة تجمع بين خصائص الشركة المساهمة والشركة ذات المسؤولية المحدودة. تخضع هذه الشركة لأحكام الشركات المساهمة، ولكنها لم تُدرج في السوق المالية السعودية، وذلك بناءً على طبيعتها وهيئتها.

إدارة الشركة المساهمة المبسطة تتم من قِبل رئيس أو مدير ويُمكن أن يكون هناك أكثر من مدير أو تشكيل مجلس إدارة يدير أمورها.

لمزيد من المعلومات والتفاصيل حول هذا النوع من الشركات، يمكن الإطلاع على المزيد من المعلومات من خلال الفيديو الذي تم تقديمه.

مقالات تهمك

اخلاء العقار في النظام السعودي

إصابات العمل وكيفية الحصول على تعويض

الضمان الاجتماعي المطور للمطلقات والارمله

الدعاوى التجارية وانواعها في النظام السعودى

افضل 20 محامي مكة المكرمة

في حالة إفلاس الشركة ودور محامي الشركات

حماية الملكية الفكرية وبراءات الاختراع

افضل محامي في جدة

محامي تأسيس وتسجيل شركات

إيقاف الخدمات في السعودية

حماية الملكية الفكرية وبراءات الاختراع.

دعوى ضم حضانة الأب للصغار

الطعن في تقرير الخبير

افضل محامي في جدة

التشريعات السعودية لمكافحة الابتزاز

فسخ عقد الإيجار في النظام السعودي

كيفية الحصول على تعويض من إصابات العمل

انواع الدعاوى التجارية

عقوبة التهرب الضريبي بالسعودية

خطوات تسجيل العلامة التجارية بالسعودية

الرشوة في النظام السعودي

نموذج وصيغة عقد شراكة وعقد شركة

شروط تأسيس شركة مساهمة

عند تأسيس أي شركة مساهمة في السعودية، هناك شروط رئيسية يجب توافرها، وتشمل ما يلي:

  1. اختيار التسمية المناسبة: يتطلب تأسيس شركة مساهمة تحديد اسم مناسب لها وفقًا للمادة الخامسة من نظام الشركات في السعودية. هذه المادة توضح الضوابط التي يجب الالتزام بها عند تسمية الشركة.
  2. وضع نظام الشركة الأساسي: من أهم الخطوات هو وضع نظام الشركة الأساسي، وهو الوثيقة التي تحدد الأمور والشروط التي يجب أن تتماشى معها الشركة. تنص المادتين السابعة والثامنة من نظام الشركات في السعودية على ما يجب أن يشمله النظام الأساسي،

يشتمل تأسيس شركة مساهمة في السعودية على العناصر التالية:

  1. اسم الشركة.
  2. مقر الشركة الرئيسي.
  3. الغرض من تأسيس الشركة (هدف الشركة).
  4. رأس المال المُخصص للشركة ومصدره والمبلغ المدفوع منه.
  5. تقسيم الأسهم وأنواعها وفئاتها، بما في ذلك القيمة الاسمية والحقوق المتعلقة بكل نوع وفئة.
  6. مدة الشركة إذا تم تحديدها.
  7. تعيين أعضاء مجلس الإدارة وأعضاء الإدارة العليا للشركة.
  8. تاريخ بدء الشركة في العمل.
  9. جميع الشروط والأحكام والبيانات التي تم الاتفاق عليها بين المؤسسين وتدرج في النظام الأساسي للشركة، طالما أنها لا تتعارض مع أحكام النظام.
  10. توفير رأس المال اللازم، الذي يعتبر عنصرًا رئيسيًا لتأسيس شركة مساهمة، وفقا للمادة 59 من نظام الشركات في السعودية.

باختصار، تأسيس شركة مساهمة في السعودية يتطلب تلبية هذه الشروط الأساسية لضمان سير العمل بشكل قانوني ومنظم.

يجدر بالذكر أن المادة 66 من نظام الشركات الجديد في السعودية تنص على أنه في حال تقديم حصص عينية أثناء تأسيس الشركة أو زيادة رأس المال الخاص بالشركة، يتطلب تقييم تلك الحصص عن طريق مقيم معتمد، وبعد ذلك يجب تقديم تقرير يحدد القيمة العادلة لتلك الحصص.

شركات المساهمة في النظام السعودي

اجراءات تاسيس شركة مساهمة

لتأسيس شركة مساهمة في النظام السعودي، يجب اتباع سلسلة من الإجراءات كما يلي:

  1. تقديم ترخيص التأسيس: تقديم ترخيص لتأسيس الشركة، يكون مؤلفًا من خمسة مؤسسين على الأقل، ويجب أن يتضمن دراسة جدوى اقتصادية لتوضيح أهمية المشروع.
  2. إعداد عقد التأسيس: تحضير المشروع لعقد تأسيس الشركة، متضمنًا النظام الأساسي للشركة.
  3. مراجعة العقد: دراسة العقد بعناية من قِبل وزارة التجارة والموافقة عليه.
  4. تقديم شهادة بالودائع: تقديم شهادة من المؤسسين من أحد البنوك تثبت إيداعهم للمبلغ المدفوع كجزء من رأس المال.
  5. تسجيل عقد التأسيس: تسجيل عقد التأسيس للشركة في مكتب الكاتب العدل.
  6. الحصول على الموافقات: تقديم طلب للحصول على مرسوم ملكي أو قرار وزاري يخول تأسيس الشركة.
  7. الإعلان عن الاكتتاب: في حال طرح بعض أسهم الشركة للاكتتاب العام، يتم نشر الإعلان في الجرائد اليومية قبل بدء تاريخ الاكتتاب بخمسة أيام.
  8. تعديل معدلات التخصيص: إعداد دراسة لمعدلات التخصيص بعد طرح أسهم الاكتتاب، وعقد الجمعية التأسيسية للشركة لمراجعة والاعتماد على جدول أعمالها ونشره في الجرائد.
  9. إعلان التأسيس: تقديم طلب إلى وزارة التجارة للإعلان عن تأسيس الشركة خلال مدة 15 يومًا من تاريخ انعقاد الجمعية.
  10. إصدار قرار التأسيس: صدور قرار من وزير التجارة بالإعلان عن تأسيس الشركة.
  11. نشر إعلان التأسيس: نشر إعلان التأسيس وعقد التأسيس بقرار في الجريدة الرسمية.
  12. تسجيل الشركة: تسجيل الشركة في السجل التجاري بعد تعيين مجلس الإدارة بالكامل.
  13. تعبئة النماذج: تعبئة النماذج المطلوبة في مكتب السجل التجاري بدقة ووضوح.
  14. دفع الرسوم: سداد جميع الرسوم المقررة على الشركة، والتي تقدر بمبلغ 8000 ريال كل خمسة أعوام.

باستكمال هذه الإجراءات، يمكن تأسيس شركة مساهمة في النظام السعودي بمطابقة القوانين والأنظمة المعمول بها.

المحاماة في المملكة العربية السعودية (دليل شامل 2022)

الشركات والمؤسسات

مكتب محاماة الرياض

محامي قضايا اسرية في جدة

إجراءات الخروج النهائي من السعودية

قانون التنفيذ الاداري

تجديد من الشطب

شركة المساهمة المبسطه

الشركة المساهمة المبسطة هي نموذج جديد لشركة المساهمة في النظام السعودي، و أيضا نوع من الشركات الذي لم يكن موجودًا سابقًا. تم إدخال هذا النوع من الشركات وفقًا للمادة 138 من نظام الشركات في السعودية، حيث تطبق عليه أحكام المساهمة التي لم تدرج في السوق المالية وذلك بما يتناسب مع طبيعتها. يمكن تعريف الشركة المساهمة المبسطة بنفس التعريف المعمول به للشركة المساهمة عمومًا.

و لذلك تم تحديد طرق إدارة الشركة المساهمة المبسطة وفقًا للمادة 142 من النظام الأساسي. يمكن أن تكون إدارة هذا النوع من الشركات من قبل مدير واحد أو أكثر، أو من قبل مجلس إدارة. وقد وضح النظام الأساسي آليات التعيين والعزل وصلاحياتهم، وفي حال عدم توفر هذه الأحكام في النظام الأساسي، يتحمل المساهمون مسؤولية تحديد هذه الأمور.

وتمنح المادة 145 من نظام الشركات السعودي رئيس الشركة المساهمة المبسطة أو مديرها صلاحيات واسعة لإدارة الشركة وتحقيق أهدافها، باستثناء الأمور التي تندرج ضمن اختصاص المساهمين حسب النصوص الخاصة في النظام أو النظام الأساسي. وبالتالي، يكون للمدير أو الرئيس حدود في اختصاصاته وقد يتفوض أحد أعضاء المجلس بتنفيذ أعمال معينة في الشركة.

كما يجدير بالذكر أن المادة 145 قد حددت جميع المسائل التي يجب أن يتم عرضها على المساهمين لاتخاذ قرارات، ويجب أن تتم وفقًا للشروط والأساليب المحددة في نظام الشركات. لذا، يتعين اتخاذ القرارات المتعلقة بالشركة المساهمة المبسطة بمشاركة المساهمين في جميع اختصاصات الجمعية العامة العادية أو غير العادية، وخاصة فيما يتعلق بالأمور مثل زيادة أو تخفيض رأس المال، أو تغيير شكل الشركة، أو عمليات الاندماج والتقسيم وغيرها من القضايا ذات الصلة بالشركة.

في حال تأسيس شركة مساهمة مبسطة من قبل شخص واحد أو في حال أصبحت أسهمها تخص شخص واحد، تنص المادة 150 من نظام الشركات على التالي:

  1. تكون مسؤولية هذا الشخص مقتصرة على المبالغ التي تم تخصيصها كرأس مال للشركة.
  2. يحمل هذا الشخص نفس الصلاحيات والسلطات الممنوحة للمساهمين الآخرين، وتصدر قراراته كتابياً وتُسجل في السجلات الخاصة بالشركة.

مقالات تهمك

أفضل 30 محامي ومكتب محاماة في السعودية

رقم محامي سعودي

الحضانة والرؤية في النظام السعودى

فسخ عقد الزواج في النظام القانوني السعودي

متى تسقط النفقة عن الابناء في النظام السعودى

عقوبة الزوجة الناشز في السعودية

الفرق بين شركة المساهمة والمبسطة

يثور الكثيرون على الاختلافات بين شركات المساهمة وشركات المساهمة المبسطة، فضلاً عن الاختلافات بين الشركات العامة والخاصة. هنا نستعرض الفروقات بين هذه الأنواع من الشركات:

  1. شركات المساهمة وشركات المساهمة المبسطة:
  • الشركات المساهمة: تعد شركات المساهمة أكثر تعقيدًا، حيث يمكن طرح أسهمها للاكتتاب العام وامتلاكها من قبل الجمهور.
  • الشركات المساهمة المبسطة: هذا النوع من الشركات هو تطوير حديث في النظام، يسمح باكتتاب الأسهم للمؤسسين فقط أو أشخاص محددين. تتميز بإجراءات تأسيس وإدارة أبسط.
  1. الشركات العامة والشركات الخاصة:
  • الشركات العامة: يتم فيها طرح الأسهم للاكتتاب العام، وبالتالي يمكن للعامة شراء وحيازة أسهم الشركة.
  • الشركات الخاصة: تمتلكها عادة جموعة محددة من المساهمين، وعددهم يكون أقل من الشركات العامة. تعتبر عمليات بيع وشراء الأسهم فيها أقل انتشاراً.
  1. عدد الشركاء:
  • الشركات المساهمة: قد يكون لديها عدد كبير من المساهمين، مما يجعل من الصعب تحديد هويتهم.
  • الشركات المساهمة المبسطة والخاصة: يمكن أن يكون عدد الشركاء أقل، مما يسهل التعامل والتفاعل بينهم.
  1. طرح الأسهم للاكتتاب:
  • الشركات العامة: يتم طرح الأسهم للجمهور والمستثمرين في السوق المالية.
  • الشركات الخاصة: يتم طرح الأسهم للمساهمين المحددين وفقًا للاتفاقات القائمة.

باختصار، تكمن الاختلافات بين هذه الأنواع من الشركات في طريقة طرح الأسهم للاكتتاب وعدد المساهمين، وتتفاوت التفاصيل وفقًا للنظام القانوني واللوائح المحلية.

Rate this post
تواصل مع المحامي
تواصل مع المحامي
اهلا ومرحبا بكم
شكرا لثقتكم بنا
يمكنكم التواصل معنا عن طريق الواتس اب فريقنا من محامون متخصصون في مختلف انواع القضايا